الأحد 12 شوال 1445 ﻫ - 21 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

محبطون من نتنياهو.. أهالي الأسرى الإسرائيليين يلجؤون لبايدن لمساعدتهم

بعث 600 شخص من أهالي 81 محتجزا إسرائيليا بقطاع غزة برسالة إلى الرئيس الأميركي جو بايدن أعربوا فيها عن إحباطهم من رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، وفقاً لما نقلته صحيفة يديعوت أحرونوت.

وبحسب الصحيفة الإسرائيلية، فقد دعا أهالي المحتجزين بايدن وإدارته إلى التدخل للمساعدة وتوجيه نتنياهو نحو ما سموه “مسار العمل الصحيح” الذي يفضي في النهاية إلى إعادة ذويهم لمنازلهم، حسب الصحيفة.

وذكر أهالي المحتجزين في الرسالة أنهم يتواصلون مع الإدارة الأميركية، لأنهم يشعرون بالإحباط والقلق المتزايدين إزاء عدم استمرار التزام رئيس الوزراء الإسرائيلي ومجلس الحرب فيما يتعلق بالإفراج عن المحتجزين في غزة.

وفي الرسالة الموجهة أيضا إلى نائبة الرئيس الأميركي كامالا هاريس، ومستشار الأمن القومي جيك سوليفان، ووزير الخارجية أنتوني بلينكن، أعرب أهالي المحتجزين عن استعدادهم للتعاون الوثيق مع واشنطن لـ”تعبئة الإسرائيليين والتعبير أمام الشعب الأميركي ومسؤوليه المنتخبين عن ضرورة دعم الاتفاق الذي يُناقش حاليا”، لبلورة صفقة لتبادل الأسرى.

كما دعا أهالي المحتجزين بايدن لاستخدام الوسائل المتاحة للضغط وإقناع جميع الأطراف، بما في ذلك رئيس وزراء إسرائيل، بالموافقة على الصفقة التي تعتقد الولايات المتحدة أنها معقولة.

يأتي ذلك وسط تواصل المفاوضات في الدوحة لعقد صفقة تبادل أسرى ووقف إطلاق نار في قطاع غزة، بوساطة قطرية مصرية أميركية، وبعد أنباء عن تقدم المفاوضات.

وكانت عائلات المحتجزين اعتصمت عدة مرات أمام منزل نتنياهو وفي الشوارع الرئيسة بتل أبيب للمطالبة بإنجاز صفقة تبادل أسرى، بعد اتهامات لرئيس الوزراء الإسرائيلي بإهمال ملف المحتجزين وإطالة أمد الحرب لحماية مستقبله السياسي.

وسبق أن عُقدت هدنة بين حركة المقاومة الإسلامية (حماس) وإسرائيل لمدة أسبوع من 24 نوفمبر/تشرين الثاني حتى الأول من ديسمبر/كانون الأول 2023، وجرى خلالها وقف إطلاق النار وتبادل أسرى وإدخال مساعدات إنسانية محدودة إلى غزة.

    المصدر :
  • الجزيرة