الأحد 29 صفر 1444 ﻫ - 25 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

خفض الكوليسترول المرتفع.. طعام أحمر قد ينجز المهمّة خلال أسابيع

الخبر السيئ أن ارتفاع مستويات الكوليسترول ينتج عادة عن خيارات أسلوب الحياة الخاطئة المتعلقة بنظام غذائي غير صحي ومتوازن، وقلة التمارين الرياضية. أمّا الخبر الجيد، فهو أن تعديل هذه العادات قد يساعد في إخراج مستوياتك من المنطقة الحمراء. وأبعد من ذلك، حدّدت دراسة جديدة “طعامًا أحمر” يمكنه ان يخفّف مستويات الكوليسترول خلال أسابيع.

بما يُوصف بالقاتل الصامت، قد يزيد الكوليسترول المرتفع خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة من دون اي تحذير. وفي حين أنّ هناك قلةً في العلامات التحذيرية المرتبطة بهذه المشكلة الصحية، هناك عدد من التدخلات التي تساعد في إبقاء مستوياتك تحت السيطرة. وإن تناول العنب الأحمر ينتمي الى هذه الخانة.

مع العلم أن أكل الشوكولا قد يبدو خيارًا ألذ وأفضل من العنب الأحمر، إلا انّ الخيار الأول لن يساعدك على التخلص من الكوليسترول. غير أن “السناك” الأحمر يمكنه ان يساعد على خفض مستوياتك من الكوليسترول السيء، النوع الذي يحفّز مخاطر الإصابة بمشاكل صحية حادة، وفق Harvard Medical School.

وما يجعل هذه الفاكهة نافعةً في هذا الإطار هو احتواؤها على الـ “بكتين”، وهو نوع من الألياف القابلة للذوبان المسؤولة عن تخفيض الكوليسترول. ويشرح Heart UK انّ هذه الفاكهة اللذيذة تمنع مجرى الدم من امتصاص بعض الكوليسترول.

ومع ذلك، هذه ليست المرة الاولى التي يُسلَّط الضوء فيها على الآثار النافعة للعنب على الكوليسترول. وقد وجدت الدراسة التي نُشرت في مجلة Nutrients أن العنب كان قادرًا على تخفيف الكوليسترول بنسبة 6.1 بالمئة. وبعيدًا من محتواها من الألياف، فإن هذه الفاكهة مخزّنة بمركبات نباتية تُعرف بالبوليفينول.

وقد نظرت الدراسة الى آثار الاستهلاك اليومي لـ 46 غرامًا من مسحوق العنب الكامل على الكوليسترول. وقد كان على المشاركين أن يتّبعوا نظامًا غذائيًا قليل البوليفينول مدة ٤ أسابيع، قبل الانتقال الى “رجيم” العنب. وبعد أربعة أسابيع من النظام الجديد، انخفضت مستويات الكوليسترول لدى المشاركين الأصحاء.

في السياق نفسه، كتب الباحثون أن استهلاك مسحوق العنب خفّض مجموع الكوليسترول بنسبة ٦.١ بالمئة. واستنتجت الدراسة أن آثار العنب على المادة الدهنية كانت كبيرة جدًا.

بالإضافة الى ذلك، سلّطت دراسة أخرى نُشرت في مجلة Food & Function، الضوء على العنب الأحمر بشكل خاص. ووجدت الدراسة أن أولئك الذين تناولوا ثلاثة أكواب من العنب الأحمر يوميًا لمدة ثمانية أسابيع خفّض مجموع الكوليسترول، والنوع السيء بشكل خاص.

وقد لاحظ الباحثون أن العنب الأحمر هو خيار ممتاز، ليس فقط للحماية من عملية التأكسد، بل أيضًا بالنسبة الى أمراض القلب والأوعية الدموية المتعلقة بالكوليسترول.