الجمعة 14 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 9 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

نتائج مفاجئة.. عنصر غذائي مصنّف "صحي" قد يزيد خطر الإصابة بسرطان الكبد

وجدت دراسة جديدة أنّ نوعًا معينًا من الألياف قد يرفع خطر الإصابة بسرطان الكبد. وتُعتبر نتائج هذه الدراسة صادمة، اذ ارتبطت الألياف دائمًا بعدد لا متناهٍ من الفوائد الصحية، بما فيها تعزيز صحة الأمعاء، وخفض احتمال الإصابة بسرطان الأمعاء.

من المساعدة على فقدان الوزن الى الوقاية من الأمراض المزمنة، تُعدّ الاطعمة الغنيّة بالألياف خيارًا مثاليًا يعدُ بتعزيز صحة الجسم. غير أن خطر الإصابة بسرطان الكبد يرتفع عندما يتعلق الأمر بالألياف المكرّرة.

متوفر في السوبرماركت كبريبيوتيك معزّز للصحة، أو كمحتوى في الكثير من الاطعمة المعالَجة، وجد الباحثون أن كل ما يشبه الـ “إنولين” – نوع من الألياف- قد يكون ضارًا. الدراسة التي نُشرت في مجلة Gastroenterology، لاحظت ان نماذج من الفئران قد أصيبت بسرطان “متوحش” بعد اتباع نظام غذائي يحتوي على الأنولين (نوع من الألياف).

في هذا السياق، قال كبير معدّي الدراسة د. “ماتام فيجاي-كومار”: ” نعمل منذ وقت طويل على فكرة أن كل الأمراض تبدأ من الأمعاء”، لافتًا الى أن هذه الدراسة هي تقدّم ملحوظ على صعيد هذا المفهوم. كما أنها تزوّد بمعلومات قد تساعد في تحديد الأفراد الأكثر عرضة لسرطان الكبد.

الى ذلك، شرح الفريق البحثي: يبدو أن الأشخاص الذين يعانون من تشوه الاوعية الدموية حيث أن الدم من الأمعاء يتجاوز الكبد، هم أكثر عرضة للخطر عندما يستهلكون الألياف المكررة.

وفي البداية،نشر د. فيجاي-كومار ورقة تسلّط الضوء على الرابط بين سرطان الكبد لدى الفئران والإنولين. وفيما يعتبر هذا النوع من الألياف مرتبطًا ببعض الفوائد الصحية، اكتشف الباحث وزملاؤه أن واحدًا بين ١٠ فئران صحية أصيب بسرطان الكبد بعد استهلاك أطعمة تحتوي على الإنولين. وقد أثارت هذه النتائج أسئلة جادة عن المخاطر المحتملة لبعض الألياف المكررة.

وقد ساعد المزيد من التحقيقات في هذا الإطار على اكتشاف أن الفئران التي أصيبت بأورام خبيثة، كان لديها مركزات عالية من الأحماض الصفراوية في الدم بسبب عيب في الاوعية الدموية. وهذا النوع من الدم قد يحفّز الالتهابات، واحدة من المسببات الأساسية للسرطان. وبشكل مثير للاهتمام، كل الفئران التي لديها فائض في الأحماض الصفراوية كانت معرضة مسبقًا لمشاكل في الكبد، لكن فقط تلك التي حصلت على أطعمة تحتوي على الإنولين أصيبت بالسرطان القاتل.

وأبعد من ذلك، قاد الباحثون أيضًا بحثًا أظهر أن الأشخاص الذين لديهم مستويات عالية من الأحماض الصفراوية في الدم، والذين استهلكوا كميات كبيرة من الألياف، كانوا أكثر عرضة للإصابة بسرطان الكبد بنسبة ٤٠ بالمئة.

ويمكن أن نجد الإنولين في مصادر طبيعية مثل: جذر الهندباء البرية، البصل الأحمر، الثوم، الموز وغيرها.

أمّا الأطعمة المعالجة التي تحتوي على هذا النوع من الألياف المكررة، فهي: الجبن، اللبن، المثلّجات، ألواح الحلويات.