الثلاثاء 1 ربيع الأول 1444 ﻫ - 27 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

نقص هذه الفيتامينات يترك آثارًا سلبية على الدماغ!

تُعتبر الفيتامينات المختلفة من أهم العناصر الغذائية التي تحتاج إليها أجسامنا لأداء الوظائف المتنوعة. فمثلًا يُعرف فيتامين د على أنه مهم جدًا للعظام، وفيتامين A أساسي لصحة البصر والعيون، كما أنّ هناك فيتامينات أساسية لعمل الدماغ قد يشكّل نقصها آثارًا سلبية على وظائفه.

في هذا الشأن، أشارت الدكتورة “ناتاليا أندريانوفا”، اختصاصية أمراض الباطنية ومستشارة العلامة Liposomal Vitamins، الى أن نقص بعض الفيتامينات يؤثر سلبا في عمل الدماغ.

ولفتت الاختصاصية، في مقابلة مع موقع Gazeta.Ru، إلى أن فيتامينات مجموعة В مثلا تعتبر أساسية لدعم عمل الدماغ. وتساهم في استقلاب الطاقة، ومن دونها تُنهك الخلايا العصبية ويمكن أن تموت لاحقا. كما أن نقصها، يساعد على تطور الأمراض العصبية وضعف الذاكرة وتدهور القدرات الفكرية، ذاكرةً أنّ انخفاض مستوى فيتامين В9 (حمض الفوليك) في الدم يسبّب اضطراب وظائف الدماغ ويزيد من خطر الإصابة بالخرف. إنّ مكمّلات هذا الفيتامين، يمكن أن تحسّن عمل الدماغ لدى الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات نفسية وعقلية. كما تساعد على إبطاء تطور مرض الزهايمر.

في السياق نفسه، قالت: “يمكن أن يسبب الإفراط بتناول الكحول نقص الثيامين (فيتامين В1)، ما يؤدي إلى اضطرابات معرفية مثل ضعف الذاكرة. كما أن نقص عنصر المغنيسيوم يمكن أن يسبّب القلق والعصبية والتعب وانخفاض الانتباه والذاكرة والصداع. ويجب أن نعلم، أن المغنيسيوم يخرج سريعا من الجسم في حالة الإجهاد. لذلك هو ضروري للجسم وخاصة في فترة القلق”.

كذلك، أضافت أنّ حمض الأسكوربيك (فيتامين С ) يخفّض آثار العبء البدني والفكري، ويحسّن الدورة الدموية في الدماغ، ويحسن امداد الأنسجة بالأكسجين ويقوّي أغشية الأوعية الدموية الشعرية والخلايا العصبية. وهذا الفيتامين يحفّز امتصاص فيتامينات مجموعة B. ويسبب القلق والإجهاد انخفاض تركيز هذا الفيتامين في الجسم.

هذا ويساعد الحديد على دعم العديد من وظائف الجسم المهمة، ما يؤثر على الحيوية والتركيز ووظيفة الجهاز الهضمي ومنظومة المناعة وتنظيم درجة حرارة الجسم. كما يمكن أن يؤثر الحديد سلبا في الجهاز الهضمي ، لذلك من الأفضل تناوله بشكل دهون، وفق الاختصاصية.

الى ذلك، أشارت إلى أنه لعمل الدماغ بصورة طبيعية من الضروري وجود الإنزيم المساعد Q10 الذي يزود الدماغ بالطاقة. ويعتبر التوكوفيرول (فيتامين Е) من مضادات الأكسدة التي تقوي الذاكرة قصيرة المدى وتساعد على التخلص من التقلبات المزاجية، وعلى استيعاب وتذكر المعلومات الجديدة. ومهمته حماية الأنسجة العصبية من آثار الجذور الحرة، التي تعتبر سامة للخلايا.

وأضافت أنّ مادة “الليسيثين (الفوسفوليبيد) مهمة جدا لنمو دماغ الأطفال، ولوظائفه الطبيعية وتحسين الذاكرة. وتؤثر في أغشية الخلايا، ما يساعد على تحسين تأثير الفيتامينات بالشكل المطلوب الضروري في الجسم”.

    المصدر :
  • روسيا اليوم