الأحد 12 شوال 1445 ﻫ - 21 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

روسيا تسيطر على 3 بلدات في اتجاه أفدييفكا وتدمر 23 دبابة أوكرانية

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الجمعة، في ملخص سير العملية العسكرية للفترة من 24 فبراير/شباط إلى 1 مارس/آذار الجاري، بأن القوات الروسية سيطرت على اتجاه أفدييفكا على بلدات لاستوشكينو وسيفيرنوي وبيتروفسكوي.

وقالت الدفاع الروسية في بيان: “على اتجاه أفدييفكا، حررت وحدات القوات الروسية بلدات لاستوشكينو وسيفيرنوي وبتروفسكوي في جمهورية دونيتسك الشعبية وواصلت التقدم في الاتجاه الغربي”.

وأضافت الدفاع: “تم صد 48 هجومًا مضادًا للمجموعات المهاجمة في مناطق نوفغورودسكوي ولينينسكوي وتونينكو وأورلوفكا وبيرفومايسكوي في جمهورية دونيتسك الشعبية”.

وأشار البيان إلى أنه “على مدار أسبوع في هذا الاتجاه، فقد العدو أكثر من 2600 جندي، 23 دبابة، منها أبرامز أمريكية الصنع، و45 مركبة قتالية مدرعة، و83 مركبة، بالإضافة إلى 26 مدفعا ميدانيا”.

وتابع البيان: “في اتجاه كوبيانسك، قامت وحدات من القوات الروسية، من خلال الإجراءات النشطة، بتحسين الوضع على طول خط المواجهة وهزمت القوى البشرية والمعدات للعدو في مناطق إيفانوفكا وبيشانوي وبريكولوتنوي في مقاطعة خاركوف”.

وبحسب البيان، فإنه في هذا الاتجاه “تم صد 30 هجومًا مضادًا للمجموعات الهجومية التابعة للقوات المسلحة الأوكرانية في مناطق سينكوفكا في مقاطعة خاركوف وتيرني في جمهورية دونيتسك الشعبية”.

ووفقا للبيان، فإن “خسائر العدو بلغت أكثر من 755 عسكريا وثلاث دبابات وست مركبات قتالية مدرعة و18 مركبة و23 مدفعا ميدانيا”.
ودخلت العملية العسكرية الروسية الخاصة، التي بدأت في 24 فبراير 2022، شتاءها الثاني، وتهدف إلى حماية سكان دونباس الذين تعرضوا للاضطهاد والإبادة من قبل نظام كييف لسنوات.

وأفشلت القوات الروسية “الهجوم المضاد” الأوكراني، على الرغم من الدعم المالي والعسكري الكبير الذي قدمه حلف “الناتو” وعدد من الدول الغربية والمتحالفة مع واشنطن، لأوكرانيا.

ودمرت القوات الروسية خلال العملية الكثير من المعدات التي راهن الغرب عليها، على رأسها دبابات “ليوبارد 2” الألمانية، والكثير من المدرعات الأمريكية والبريطانية، بالإضافة إلى دبابات وآليات كثيرة قدمتها دول في حلف “الناتو”، والتي كان مصيرها التدمير على وقع الضربات الروسية.

    المصدر :
  • سبوتنيك