السبت 10 ذو القعدة 1445 ﻫ - 18 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

محكمة روسية تؤيد الغرامة.. استمرار النزاع بين غوغل وروسيا بسبب محتوى متعلق بأوكرانيا

أعلنت محكمة روسية أنها رفضت الاستئناف الذي تقدمت به شركة غوغل التابعة لألفابت على غرامة قدرها 4.6 مليار روبل (49.4 مليون دولار) فُرضت عليها بسبب عدم حذف ما تعتبره روسيا معلومات كاذبة عن الحرب في أوكرانيا.

ولم تدل غوغل بأي تعليق حتى الآن.

وروسيا على خلاف مع شركات التكنولوجيا الأجنبية حول المحتوى والرقابة والبيانات والتمثيل المحلي، واحتدم الخلاف بعد غزو أوكرانيا في فبراير شباط 2022.

وقالت الخدمة الإعلامية لمحاكم موسكو على تلغرام اليوم الأربعاء “أيدت محكمة مدينة موسكو قرار محكمة تاجانسكي الجزئية، ورفضت استئناف المدعي”.

وذكرت وكالات أنباء روسية في وقت سابق أن الغرامة فرضت أيضا لأن غوغل لم تحذف محتوى متطرفا وتروج لما تسميه روسيا دعاية للمثلية الجنسية.

ويثير موقع يوتيوب التابع لشركة ألفابت غضب الدولة الروسية بشكل خاص، لكنها لم تحجبه على عكس منصات إكس وفيسبوك وإنستجرام.

واحتُسبت الغرامة، التي أُعلن عنها في أواخر ديسمبر كانون الأول، كحصة من عائدات جوجل السنوية في روسيا. وفرضت على الشركة عقوبات مماثلة بقيمة 7.2 مليار روبل في أواخر عام 2021 على أساس حجم إيراداتها وغرامة بقيمة 21.1 مليار روبل في أغسطس آب 2022. ورفضت المحكمة استئناف الشركة على الغرامتين.

(الدولار = 93.2200 روبل)

    المصدر :
  • رويترز